قاعة التّقويم الفلاحي

يدخل الزّائر إلى قاعة التّقويم الفلاحي. وفيها منحوتة تمثّل رأس جنّيّ ريفيّ. وهو رأس غلام تُــتـــَـوجّه السّنابل (أواخر القرن الثاني).

في الوسط تماثيل نصفيّة للرّياح تتمثّل في شخصيّات ذكوريّة مُصوَّرة في رصائع مربّعة.

توجد على أرضيّة القاعة لوحتان كبيرتان تصوّران دوائر ومربّعات ترتسم فيها حيوانات وغلال وهي: الأسماك والحمام والحجل والخيار والتّين والرمّان وثمار الأتْرج الضّخمة.

وتتناول اللّوحة المعلّقة على الحائط نفس الموضوع.

وأهمّ ما يشدّ النّظر هنا هو اللّوحة المكتَشَفة في تيسدرُوس والّتي تمثّل أشهر السنة وفصولها.

La salle du calendrier de césar

قاعة تقويم القيصر

نكتشف قُبالة هذه القاعة فضاء مخصّصا لديونزوس / نبتون. وعلى أرضيّته نرى ديونيزوس الغلام مستلقيا على فهد وسط زخارف هندسيّة ونجميّات.

espace consacré à Dionysos/Neptune

فضاء مخصّص لديونزوس / نبتون

نرى على الحائط ديونزوس عاري وهو يمسك بصولجان باخيوس ويمشي إلى أريان Ariane ويفاجؤها ويجذب ثوبها (منتصف القرن الثالث). وتواجه هذه اللّوحة لوحةٌ أخرى استعمل فيها الفنّان لونين فقط وهي تصوّر باطيّة خمريّة تنطلق منها أغصان كروم تعمّر اللّوحة في شكل خطوط متعرّجة، متشابكة (العالية) .

Share on FacebookShare on Google+Tweet about this on Twitter